Dubai Government

مجلس دبي الاقتصادي يحتفل بالذكرى الـ45 لتأسيس دولة الامارات

نوفمبر 28, 2016

نظم مجلس دبي الاقتصادي يوم الاثنين 28 نوفمبر 2016 احتفالاً بهياً بمناسبة الذكرى الـ 45 لتأسيس اتحاد دولة الامارات وذلك في مركز الصقور والرياضات التراثية بدبي . حضر الاحتفال سعادة هاني الهاملي الأمين العام لمجلس دبي الاقتصادي، والشيخة منى عبد الله المعلا، كبير المدراء التنفيذيين، التخطيط الاستراتيجي والتشغيل، والكادر الوظيفي للأمانة العامة للمجلس. 

هاني الهاملي "الاتحاد أنموذج يحتذى به"
وفي كلمته بهذه المناسبة، أشار هاني الهاملي إلى أنه في هذا اليوم، نتوقف للحظات لنتأمل مسيرة تمتد نحو أكثر من أربعة عقود، شهدت فيها دولة الامارات تطورات وتحولات كبرى، من دولة ناشئة الى دولة ذات اقتصاد متين ومكانة متميزة بين الأمم. وفي هذا اليوم، نتذكر مؤسسي هذا الاتحاد، المغفور لهما بأذنه تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم (رحمهما الله وطيب ثراهما)، الى جانب أخوانهما حكام الإمارات والذين امتلكوا الإرادة والعزم لتأسيس نواة دولة فتية تقوم على الوحدة والتضامن والتعاون فيما بين الامارت السبع في إطار اتحادي قل نظيره في العالم، استطاع بكل جدارة أن يرسخ مكانته على الصعيدين الاقليمي والدولي. وأكد الهاملي أن دولة الامارات أصبحت اليوم أنموذجاً يحتذى به في مختلف المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والحضارية. 

وأعرب الأمين العام للمجلس عن اعتزازه بذكرى يوم الشهيد والتي تقف شاهدا على  تضحيات شهداء الواجب البواسل الذين استشهدوا إحقاقا للحق والشرعية وسطروا بدمائهم ملحمة تاريخية عنوانها التضحية بالنفس.

مسيرة متدفقة
واستعرض الهاملي أهم الانجازات الاقتصادية التي حققتها دولة الامارات منذ تأسيسها. حيث ذكر أن جميع المؤشرات الاقتصادية والاجتماعية وعلى مختلف المستويات قد شهدت تطورات كبيرة انعكست في مراتب الدولة في التقارير الدولية، لعل من ابرزها حصولها على المركز الأول إقليميا و16 عالميا في التنافسية العالمية وذلك طبقاً لتقرير للتنافسية العالمية 2016 الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس" لتتفوق على اقتصادات متقدمة مثل فرنسا وبلجيكا والمملكة المتحدة. كذلك حافظت الامارات على موقعها ضمن أفضل 20 اقتصادا تنافسيا في العالم للسنة الرابعة على التوالي. 

نهج التنويع
ذكر الهاملي ان الامارات تبرز في مقدمة دول المنطقة التي ادركت حيوية نهج "التنويع الاقتصادي"، حيث عملت منذ سبعينيات القرن الماضي على تطوير العديد من القطاعات غير النفطية والتي أصبحت اليوم تستاثر بـ 76.5% من الناتج المحلي الاجمالي، فساهمت بغير حدود في نمو الاقتصاد الوطني وتعززي استقراره ومواكبة التطورات المستمرة الحاصلة في البيئة الاقتصادية الدولية. 

وفي تصريح لها عن هذه المناسبة، أشارت الشيخة منى عبد الله المعلا ان رؤية الامارات 2021 والتي تهدف لأن تكون الامارات ضمن أفضل دول العالم بحلول اليوبيل الذهبي للاتحاد قد حققت الكثير من موجهاتها، حيث تمضي الامارات قدماً للتحول الى الاقتصاد المبني على المعرفة لاسيما في ظل المبادرات الاستراتيجية التي اطلقتها حكومة الامارات خلال السنوات الماضية، بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة (حفظه الله)، وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله).  

وأضافت: ان عطاءً متدفق مثل هذا، وسخاءً غير محدود منحه لنا الوطن طوال العقود المنصرمة لابد أن يقابله عرفاناً بالجميل ونكراناً للذات. ولعل أقل ما نفعله هو مضاعفة الجهود، وشحذ الهمم، والسعي الى رفع مستوى الأداء والانتاجية في إطار المهام الموكلة لكل منا خدمة لبلدنا الغالي وإمارتنا العزيزة دبي. 

تجديد عهد الوفاء لقائد الامارات
ثم القيت كلمة فريق وثيقة الولاء والانتماء بمناسبة العيد الوطني، حيث تم الاشارة الى أن الوثيقة تمثل تجديداً لعهد الوفاء للقيادة الحكيمة لدولة الامارات للبقاء أبناء أبرار لهذا الوطن نحمل رسالة الاتحاد والمحبة، ونتطلع الى غد مشرق يحقق طموحات شعب الامارات ويعزز من مكانتها بين الأمم. 

تكريم المتميزين
وبعدها قام الهاملي بتوزيع الهدايا على موظفي الأمانة العامة. كما تم توزيع الجوائر للفائزين الثلاثة الأوائل مسابقة "اقرأ.. ابتكر" التي أطلقها مجلس دبي الاقتصادي مؤخراً والمخصصة لطلبة كليات الاعمال/ الاقتصاد في الجامعات الاماراتية بهدف تشجيعهم على ثقافة القراءة المبتكرة، من خلال تعميق الفهم والادراك لمختلف القضايا التي تتناولها الكتب ومحاولة الاستفادة منها لتطوير الافكار والسياسات لصالح تطوير الاقتصاد الاماراتي. حيث تأتي هذه المسابقة ترجمة لرؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة (حفظه الله) لترسيخ قيمة القراءة في دولة الإمارات بشكل مستدامٍ، واصدار سموه «القانون الوطني للقراءة»، اضافة الى مبادرة «عام 2016..عام القراءة». وقد فاز في المركز الاول الطالبة ديانا سافاريان، وفي المركز الثاني الطالب علي أوجي، وكلاهما من الجامعة الأمريكية في دبي، فيما فازت بالمرتبة الثالثة الطالبة مريم عيضة العامري من جامعة الامارات. وقد قام الهاملي بتوزيع الجوائز على الفائزين متمنياً لهم مستقبلاً مشرقاً. هذا وقد حضر مراسيم التكريم البروفيسور محمد ابو علي، عميد كلية الاعمال لدى الجامعة الامريكية في دبي وعدد من اعضاء هيئة التدريس لدى الجامعة. 

هذا وتضمن الاحتفال العديد من الفقرات والفعاليات، من بينها مسابقات للموظفين وعوائلهم تدور حول المعاني السامية لذكرى يوم الاتحاد وتجسيد روح الولاء للوطن. وتم التقاط صور جماعية لتوثيق هذا الاحتفال بذكرى اليوم الوطني. كما تم دعوة جميع الموظفين لتناول وجبة الغذاء. 

العودة إلى القائمة