Dubai Government

الأمين العام للمجلس يزور مكتب معالي الفريق ضاحي خلفان تميم

ديسمبر 26, 2016

دعا معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، الشركات الوطنية بتعزيز دورها في إطار المسؤولية المجتمعية والانخراط في مشاريع الشراكة مع القطاع العام لاسيما في إطار توجهات مبادرة «2017 عام الخير» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة–حفظه الله-واصفاً اياها بانها مبادرة حضارية وتاريخية بكل المواصفات ونقلة نوعية في نهج التنمية الاقتصادية والاجتماعية الذي تتبناه دولة الامارات العربية المتحدة.

وأشار معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، إلى أنه في الوقت الذي لايزال الاقتصاد العالمي يعاني من التباطؤ الاقتصادي، يشهد اقتصاد دبي نمواً متواصلاً ويشمل مختلف مناحي الحياة الاقتصادية، وفي كل مرة يفاجئنا صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، –رعاه الله-بمبادرات ومشاريع وخطط ساهمت بغير حدود في استدامة النمو وإبراز دبي بوصفها ايقونة الخليج العربي، وحاضرة العرب، ونقطة تقاطع لشبكة الاعمال الدولية، كما كانت لتوجيهات سموه الأثر العظيم في رفع معدلات الرفاه لأفراد المجتمع وجعله اسعد شعوب العالم، وقد تُرجمت تلك الرؤى إلى واقع ملموس تجسد في توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، لمختلف الفعاليات الاقتصادية في الإمارة للعمل على تحويل تلك الأهداف إلى برنامج عمل واضح المعالم، لاسيما في إطار «خطة دبي 2021» والتي تهدف إلى حشد كافة الطاقات والموارد والإمكانات لتأمين مسيرة متدفقة من التنمية المستدامة.

وأشار معاليه الى أن دبي مدينة ذات رؤية، وأنها استطاعت طوال العقود الماضية أن تؤسس لنفسها موقعاً متقدماً على خريطة العالم كمقصد للأعمال والاستثمار، وإنها أصبحت اليوم قصة نجاح للكثير من دول العالم والتي تتوق الى النهوض بإمكاناتها وطاقاتها وتحقيق إنجازات ملموسة في الميدان الاقتصادي. 

جاء ذلك خلال استقبال معاليه، سعادة هاني راشد الهاملي، الأمين العام لمجلس دبي الاقتصادي، الذي أهداه نسخة من «تقرير اقتصاد دبي 2015» الذي أعد من قبل خبراء من المجلس، ويتناول آخر التطورات الحاصلة في اقتصاد دبي على المستويين الكلي والقطاعي، كما أهدى الهاملي لمعالي الفريق ضاحي خلفان أحدث المنشورات العلمية للمجلس من أوراق العمل والتقارير والتي تتناول مختلف القضايا ذات الأهمية الاستراتيجية لاقتصاد دبي ودولة الامارات. 

وأشاد معاليه بالتقرير مشيرا إلى أنه يعد مرجعاً هاماً لمتخذي القرار من القطاعين العام والخاص بهدف اتخاذ السياسات والخطط السليمة وبما يساهم في رفع معدلات النمو الاقتصادي في الامارة.

الفريق ضاحي خلفان: "الشركات العائلية الوطنية شريك استراتيجي للحكومة في صناعة النجاح"  
كما أشاد معالي الفريق ضاحي خلفان، بالدور الحيوي الذي يضطلع به مجلس دبي الاقتصادي كمركز لصناعة المبادرات والفكر الاقتصادي الداعم لمسيرة التنمية الاقتصادية في دبي وفق أفضل الممارسات العالمية، لاسيما من خلال عضويته والتي تضم ممثلي مجتمع الاعمال المحلي من القطاعين العام والخاص، وأثنى معاليه على الجهود التي تقوم بها الأمانة العامة للمجلس في اعداد أبحاث السياسات الاقتصادية والقانونية والتي تساهم في تطوير صناعة القرار الاقتصادي السليم.

وأشاد معاليه بالدور الهام الذي تقوم به الشركات العائلية الوطنية في تنمية اقتصاد دبي، وذكر ان هذه الشركات أصبحت محل فخر للإماراتيين جميعاً بوصفها تقوم على الريادة والتميز والابتكار والتنافسية، واستطاعت ان تتخطى الحدود الوطنية والخليجية لتصل الى أسواق العالم، وعبر معاليه عن فخره بروح الكرم والمشاركة المجتمعية التي تتحلى بها الشركات الوطنية.

هاني الهاملي: التنويع والانفتاح والأمن
من جهته، تقدم سعادة هاني الهاملي بالشكر والتقدير لمعالي الفريق ضاحي خلفان على دعمه المستمر لمجلس دبي الاقتصادي ومرئياته بشأن أولويات العمل المطلوب لتعزيز مسيرة النهضة الشاملة في دبي. وذكر ان التنويع الاقتصادي والانفتاح على السوق الإقليمية والعالمية من جهة، وما تنعم به الامارة من أمن وأمان من جهة أخرى، جميعها عوامل جوهرية ساهمت في تعزيز مكانة دبي اقليمياً وعالمياً، وأصبحت نقطة جذب للاستثمارات الأجنبية المباشرة، مشيداً بالدور الحيوي الذي تقوم به القيادة العامة لشرطة دبي في جعل دبي واحة آمنة للعيش الرغيد والأعمال.

وأشاد سعادة هاني الهاملي بمبادرة «صندوق الوطن» التي أطلقتها مجموعة من رجال الأعمال الإماراتيين، ويرأس مجلس إدارته معالي الفريق ضاحي خلفان، والذي يهدف إلى استقطاب الاستثمارات والإسهامات المجتمعية، وتوظيفها في دعم مسيرة التنمية الشاملة، إضافة إلى دوره في تبني المبادرات المبتكرة، التي من شأنها خدمة القطاعات الرئيسة التي يعمل عليها، ووصف سعادته الصندوق بانه مبادرة مجتمعية، تجسد تلاحم فئات المجتمع مع توجهات قيادة الدولة في تحقيق التنمية المستدامة والحياة الكريمة والمستقبل المشرق لجميع أبناء الوطن.

تقرير اقتصاد دبي ثمرة التكامل المؤسسي بدبي 
كما سلط سعادة هاني الهاملي الضوء على «تقرير اقتصاد دبي» وذكر أنه يندرج في إطار الحراك البحثي والمعرفي الذي يضطلع به مجلس دبي الاقتصادي حول أهم القضايا الاقتصادية المتعلقة بحاضر دبي ومستقبلها. وأفاد أن التقرير يحتوي على تحليلات رصينة لأهم التطورات الحاصلة في اقتصاد دبي وتوقعات عن بعض المؤشرات الاقتصادية. كما يقارن التقرير بين الأداء الاقتصادي لدبي وبعض الدول والمناطق ذات الاقتصادات المشابهة مثل دول مجلس التعاون وسنغافورة. كما يستعرض التقرير أهم القضايا والتطورات العالمية والإقليمية ومدى تأثير ذلك على اقتصاد دبي ودولة الإمارات بشكل عام، والدور الذي لعبته المبادرات الحكومية لتحصين الاقتصاد الوطني واستدامة نموه. 

وأختتم الأمين العام حديثه بأن «تقرير اقتصاد دبي» يمثل ثمرة التعاون والتكامل المؤسسي بين مجلس دبي الاقتصادي وشركاءه الاستراتيجيين من الدوائر الحكومية في إمارة دبي، وتأتي في مقدمتها: مركز دبي للإحصاء، إضافة إلى جمارك دبي، ودائرة السياحة والتسويق التجاري، والدائرة المالية، ودائرة الأراضي والأملاك، وغيرها من الدوائر المحلية. 
العودة إلى القائمة